رسالة من لجنة التضامن مع الحركة العمالية الايرانية إلى السفير المصري في استراليا

استجابة لدعوات حملة التضامن مع الحركة العمالية المصرية في استراليا، كتبت لجنة التضامن مع الحركة العمالية رسالة إلى سفير مصر في استراليا فيما يلي نصها. الحملة في استراليا مستمرة و سنضل نسعى لحشد أكبر تأييد و دعم للمطالب العادلة لرفاقنا العمال في مصر

زينب رحيم

المتحدثة بأسم الحملة في استراليا

alturkeyzeinab@yahoo.com.au

‏09‏ تشرين الأول‏، 2011

رسالة إلى سفارة جمهورية مصر العربية في كانبيرا-استراليا

عزيزنا السفير:

انتم على علم بان في بلدكم المحترم، مصر، هناك موجة كبيرة من الحركات العمالية في الاسابيع الاخيرة التي تم تنظيمها وقيادتها من قبل النقابات المختلفة. حيث شملت اضرابات واحتجاجات سلمية في مختلف ارجاء البلد ترفع اصواتها الديمقراطية مطالبة بالحقوق الاساسية للعمال من رفع الاجور، الى حق تشكيل النقابات العمالية وحق الانتماء اليها التي كانت غائبة لاكثر من ثلاثة عقود في مصر.

وللاسف ، حسب مايردنا من اخبار خلال الوسائل الاعلامية وبالاخص المصرية منها ،ان هذه الحقوق الاساسية والديمقراطية والقانونية للعمال ومطاليبهم المشروعة في ظروف معيشية افضل يتم خرقها و تجاوزها من قبل الشرطة والقوى الامنية الاخرى.

ان حقوق العمال، في عالمنا المعاصر، مثل حق الحصول على اجر والحق في مستوى معيشي ملائم ،وحق تشكيل الجمعيات والنقابات وحق القيام باضرابات ومظاهرات سلمية هي كلها معترف بها في مختلف المجتمعات المدنية والديمقراطية. ان هذه الحقوق العمالية ينبغي ان تحترم استنادا الى القوانين العالمية. ولاسف،ان القمع الحالي من قبل حكومتكم وكما تنقله الوسائل الاعلامية العالمية وجهات موثوق بها في مصر، تبين بان الحكومة المصرية الواعدة قد خرقت وتجاهلت هذه الحقوق العمالية الديمقراطية باستخدام العنف ضدها .

ان العمال سواءاً كانوا في مصر او ايران او استراليا او في اي جزء من العالم لهم مصالح وحقوق اساسية عامة . وما يبعث للاسف ان هذه الحقوق عادة ما يتم تجاهلها و خرقها الى حد كبير من قبل الحكومات الرأسمالية في اجزاء مختلفة من العالم.

واستنادا على ما ذكرناه اعلاه نطالب الحكومة المصرية بما يلي:-

  • احترام و تلبية المطاليب العادلة للعمال و احترام حقوقهم.
  • الوقف الفوري للعنف ووضع حد لضغوطات الشرطة والقوى الامنية الاخرى على العمال ونقاباتهم
  • تعويض العمال المتضرريين خلال القمع الذي رافق الاضرابات والاحتجاجات الاخيرة.

 

لجنة التضامن مع الحركة العمالية الايرانية

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: